..كذّاب

غضّيت النظر مليون مرّة ع كذبك.. وقول مش بِ إيدو، يمكن أنا جَبَرتو.. وبَرِّرلَك.. صرت حافظتَك.. صرت حافظة طريقة كذبك وع شو بِتكَذِّب.. صرت حتى لما تِفتَح حديث أعرف من الموضوع إذا لِ رح تقولو كذب ولاّ لاء.. صرت من جسمك وتفاصيل مَشيّتَك وحركاتَك، أعرف إذا كذب ولاّ لاء.. صرت مكَذَّب عليّ لَ درجة بِضَلّ إستَجويب حكيَك.. بعرف أميتن بِكَذِّب، بسّ ما بِضمَن أعرف دِغري إذا لقيت طريقة جديدة تِحتال عليّ فيا.. عم تِستَهبِل بِ كِذبَك طيبة قلبي؟.. هلقد صار مُستوى المحبّة عندك واطي؟.. فيك تلاقي تِبريرات لَ كِذبَك وتِخلّيني مِن محبتي بَرِّرلَك.. فيك تِختِرع ١٠٠ وسيلة تَ تِهرب من الحقيقة وتِهَرِّبا مِنّي.. فيك تِحكي لِ بَدَّك يا وفيك حتى تِفكِّر تِضَّحك ع قلبي.. بسّ كلّ لِ عم تَعملو ما بِ خلّيك تكون أعلى من صفة وحدة.. كذّاب.. كذّاب.. كذّاب!!..

Simply thinking through my fingers. Follow me on instagram @3alsaket_khawatir

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *