.خلص الوقت

                                                                                             .نطرتك كتير و بِ زيادة.. صبرت عليك كتير و بِ زيادة.. تحمّلتك كتير و بِ زيادة.. حبَّيتك كتير و بِ كفّي، لَ هون …

..ساحر

شو هالسحر اللي بِ عيونك؟.. بسّ إطلّع فيون، بدل ما ينسوني الأسى، بِ خلّوني إتذكّر الأهمّ.. هنّي الأهمّ.. شو هالسحر اللي بيقتِلني كلما يخليني بِ …

..و بَرضو

عيوني بتشتاق تطلَّع فيك.. و بتْنَبِّش عليك وين ما راحت، بركي بنعمة من السماء بتشوفك.. بيرقص الوقت من الفرح لما ينقَضى معك، و بيتْرَجّى الدني …

في عيد الأُمّ

كانَ القمرُ يُضيءُ حتّى وُلِدَتْ فما عادتِ الدُنيا تحتاجُ نور كان صَفاءُ السماء يُفرِحُ طِفلاً فَأَيُّ طِفلٍ بَعدَ وِلادَتها، حزناً يَموت؟ هي البُطولة التي لا تُجهَل التي لم تَحتَويها قبلَ العصور هي أُمّي و حبيبتي و فَخري فَلتُحرَقُ كُلّ الأَشعار أَمامَ قصيدة عُمري مَن وَصَفَ جَمال الأُمّ بالَغَ !لا يوصَفُ جمالاً تَجَسَّدَ في أُمّي إِنّ هَبَّتْ عليها الرياح جَعلتُ نَفسي مَسبَحةً بينَ يَديْها لِتُصَلّي و إِنّ أَقطَرتْ عيناها لؤلؤاً جَعلتُ عاطِفتي مِنديلاً، عليهِ الأَغراضُ الثَمينة تَتَّكي ..ما إِستَطَعتُ وجودَ كلاماً يوصفُ حُبّي …

..فُرَص

بحبّ البسمة اللي بتِطلَع منّك بِ خجل.. بحبّ العيون اللي بترمش، تَ تقلّي قرّب أكتر.. بحبّ اللمسة اللي بتجي تحت ستِر “بلغَلَط”.. بحبّ الغمرة اللي …

..عجقة

فتِت.. كان في ناس كتير و عجقة ما بتِنوصف.. ناس بعرفا و ناس جديدة عليّي.. كلّن إستغرَبوني، ما بلومون ما بيَعرفوني.. صرت إبرُم ع محلّ …

..وهِم

أوقات ما منِنغُرِم بِ شخص، منِنغُرِم بِ فكرة وجودو.. منِنغُرِم بِ الغيرة اللي نابعة لَ شخص بعدو وهِم، و منِعشَق الغيرة اللي لطالما كانت وهِم.. …